آخر تحديث: 17 / 2 / 2020م - 9:27 ص  بتوقيت مكة المكرمة

الحكام يرفعون تقريرهم والخليوي يتوّعد.. والعباس يحذّر من الضغوط الإعلامية

جهينة الإخبارية محمود المزعل - محمد التركي

رفع الطاقم التحكيمي لمباراة مضر والعدالة تقريرا لرئيس الاتحاد السعودي لكرة لإيضاح الأحداث التي شهدها اللقاء الذي أقيم في الجولة الأخيرة من منافسات الدوري الممتاز لكرة اليد بين الصفا والجيل ومبارة مضر والعدالة.

وجاء التقرير الذي تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي بعد أن شهدت الجولة الأخيرة من الدوري نتائج وصفت بالتاريخية ولم يسبق تحقيقها في تاريخ اللعبة مؤهلة لدخول موسوعة غينيس للأرقام القياسية، حيث تغلب الصفا على الجيل بنتيجة 113 - 14، ومضر على العدالة بنتيجة 93 - 12.

نتيجة  تاريخية  في مبارة كرة اليدوأوضح التقرير أن رئيس نادي مضر سامي آل يتيم طلب من الحكام بين شوطي اللقاء تأخير انطلاقة الشوط الثاني ليتزامن مع انطلاقة الشوط الثاني لمباراة الصفا والجيل التي انتهى شوطها الأول بتقدم الصفا 60 - 8، وبعد تواصل عدة جهات في الاتحاد انطلق الشوط الثاني من كل لقاء في وقت واحد.

وأشار التقرير بقيام مدرب العدالة محمد البراقي بدخول غرفة الحكام بعد الشوط الأول الذي انتهى مضراويا بنتيجة 15 - 6 واعتذر كونه لن يتواجد في الشوط الثاني للمباراة، ليلحق به عدد من لاعبي العدالة ويتبقى سبعة لاعبين فقط.

وبين التقرير أن بداية الشوط الثاني شهدت استهزاءً واضحا من لاعبي العدالة لدرجة تعمدهم تضييع انفرادات بشباك مضر ولعبهم للكرة خارج الملعب أو تعمدهم الدعس على خط الستة أمتار ليحتسب الحكام خطأ هجوميا عليهم.

بالإضافة لتسليم لاعبي العدالة الكرة للاعبي مضر مباشرة في الدقائق الأخيرة مما دفع مدرب مضر عبدالرسول الجزيري لقول ”والله هذا حرام بس هذا الي يريده الاتحاد“، وتعمدهم مسك لاعبي مضر ليتحصلوا على إيقافات لمدة دقيقتين، كما كان بعض لاعبي العدالة يخرجون لمقاعد الاحتياط لعدة دقائق ثم يعودون.

وأكد نائب رئيس اتحاد اليد محمد المنيع للزميل أحمد حبيب في صحيفة الجزيرة وجود شبهة بالتلاعب في نتائج المباراتين، إلا أنهم لن يتخذوا أي قرار متعجل وسيفتحون تحقيقا عاجلا لمساءلة كل الأطراف ذات العلاقة، إضافة إلى الإطلاع على تقارير الحكام والمراقبين ومندوبي مكاتب رعاية الشباب، مشددا بأن الاتحاد يرفض أي إخلال بقيم الرياضة وثوابتها.

ولم ينفِ المنيع احتمالية اتخاذ قرارات صارمة تشمل تهبيط الاندية الأربعة أو حرمان مضر والصفا من المشاركة في بطولة النخبة وقال: «كل شيء وارد ولن نتهاون إطلاقاً أمام تشويه صورة الرياضة السعودية».

وطالب رئيس اتحاد اليد تركي الخليوي عبر حسابه في تويتر الأوساط الرياضية بالتأني حتى استكمال التحقيقات حول المباراتين، مشدداً بأن الإتحاد ”لن يسمح بهز صورته“.

وأضاف الخليوي بأن الاتحاد يعمل وفق مسؤولياته ولن يؤثر فيه ماينشر في قنوات التواصل الاجتماعي من رؤى غير منطقية أو عاطفية، موضحا بأن نتائج التحقيقات والعقوبات ستعلن من خلال مؤتمر صحفي يجاب فيه على كل التساؤلات المطروحة.

وفي تصريح خاص ل ”جهينة الإخبارية“، قال الأمين العام لنادي الصفا خضر العباس: ”إن تسريب تقرير حكام مباراة مضر والعدالة في هذا التوقيت يعد خادشا للبحث في القضية واتخاذ القرارات بشكلها المناسب ومن شأنه رفع التوتر في الشارع الرياضي“.

وأشاد العباس بتصريح رئيس الاتحاد الذي أشار فيه لأهمية الرجوع لتقارير الحكام قبل البت في القضية قائلاً ”أعتقد هذه الأمور تحتاج هدوء ورويّة وسماع من الأطراف المعنية للخروج بالقرار الصائب بعيداً عن الاجحاف بحق أي نادٍ مهما كانت الضغوط الإعلامية“.

وجاءت النتائج بهذا الفارق الشاسع بعد دخول الصفا مباراته مع الجيل الذي ضمن الهبوط قبل عدة جولات وهو في المركز الخامس متساويا مع مضر في النقاط متأخرا عنه بفارق 43 هدف، طامحا بالفوز بفارق كبير من الأهداف ليتقدم على مضر ويحجز مقعدا في بطولة النخبة التي تضم الأربعة الأوائل.

فيما كانت الأمور تسير طبيعية مباراة مضر والعدالة حيث أنتهى الشوط الأول لمصلحة مضر 15 - 6، إلا أن الشوط الثاني شهد التغير الكبير تزامنا مع تقدم الصفا بالفارق الضخم، حتى انتهى اللقاء مضراويا 93 - 12 ليحافظ مضر على مركزه ويدخل النخبة متقدما على الصفا بفارق 26 هدف.