آخر تحديث: 4 / 4 / 2020م - 12:15 ص  بتوقيت مكة المكرمة

حارس مضر: افتقدنا الجمهور وعودتهم كفيلة بترويض عناد الكأس

جهينة الإخبارية جمال الناصر - القديح

تحدث حارس نادي مضر لكرة اليد البحريني محمد عبدالحسين عن مباراة مضر والخليج في نهائي كأس الأمير سلطان لكرة اليد قائلاً ”افتقدنا جمهور مضر وعودته كفيلة بترويض عناد الكأس“.

وذكر عبدالحسين والملقب بالدب الروسي بأن المباراة متكافئة لحدٍ كبير مشيراً ”إن اللقاء لن يحسم إلا في آخر 10 دقائق من عمر اللقاء“ موضحا ”والفريق الأقل أخطاء هو الفريق الأكثر حظاً في خطف اللقب“.

وقال عبدالحسين ”مضر والخليج يملكان قاعدة جماهيرية لا يستهان بها“ مضيفا ”وبالنسبة لي سوف يكون الهدير الجماهيري أحلى وأبهى من طابع المباراة في اعتقادي الخاص“.

وأكد ”متى ما أراد مضر الفوز عليه اللعب بنفس الروح والحماس الذي ظهر به أمام النادي الأهلي في لقاء نصف النهائي وعدم الاكتفاء بالوصول للنهائي فقط“.

ووجه كلمة خاصة للجماهير المضراوية قائلاً ”أتمنى أن نرى عودة الجماهير البرتقالية التي افتقدناها مؤخراً في البطولة العربية والبطولة الخليجية وبعض جولات الدوري المحلي“.

ونوه إلى أن هذه المباراة تشكل أهمية كبيرة بالنسبة للفريقين لاسيما وأن قافلة مضر لم يسبق لها تحقيق هذا الكأس في حين أن فريق الخليج يطمح لاستعادة أمجاده عبر بوابة مضر والعودة إلى منصات التتويج، لافتا ”إن الكلمة الفيصل بيد الجماهير المضراوية المغرمة والعاشقة للكيان الأملح الشامخ“.

من جهةٍ أخرى تحدث رئيس المركز الإعلامي بنادي مضر حسين آل ربح ل ”جهينة الاخبارية“: ”كواسر مضر لأول مرةٍ يبلغون نهائي كأس الأمير سلطان لكرة اليد وهي البطولة المحلية الوحيدة الغائبة عن خزائن النادي ويجب على الجماهير المضراوية الوقوف مع الفريق في النهائي“.

وأضاف آل ربح في ما يخص استعدادات المركز الإعلامي ورابطة الجماهير فقد قمنا بعقد اجتماعٍ للتحضير للنهائي المرتقب وذلك بحملةٍ إعلاميةٍ سواء على مواقع التواصل الاجتماعي أوعلى مستوى القديحمن خلال عمل بروشورات وبنرات ورسائل مختلفة من إحصائيات عن مواجهات الفريقين وعمل استكرات بشعارات النادي للسيارات واستكرات بعبارات مختلفة تشجيعية للجماهير واللاعبين.

وتمنى من الجماهير نسيان كل ما مضى وطي صفحة الدوري وموضوع التأهل للنخبة والتفكير في نهائي الكأس المرتقب لكي لا يتشتت فكر اللاعبين وبإذن الله تعالى لدينا ثقة كبيرة بلاعبينا في حصد اللقب والصعود لمنصة التتويج من جديد.

الجدير بالذكر أن حارس المنتخب البحريني محمد عبد الحسين ساهم بشكلٍ كبيرٍ وفعالٍ في تحقيق اللقب الآسيوي لنادي مضر والتأهل إلى نهائيات كأس العالم للأندية لكرة اليد والتي أقيمت في دولة قطر.