آخر تحديث: 29 / 10 / 2020م - 4:12 م

الشاعر المعتوق: «مهرجان الزواج» دمج رائع بين الرياضة والعمل المجتمعي الانساني

جهينة الإخبارية علي أمير - تاروت

أشاد الشاعر معتوق المعتوق كثيرا بجمال مهرجان دورة الزواج الخيري، مبديا اعجابه بالدمج الرائع بين الرياضة والعمل المجتمعي الانساني.

وأبدى المعتوق سعادته، بتواجد أجيال مختلفة من الكوادر، التي تتناوب في أدوراها، للوصول بهذه الدورة المباركة لمبتغاها.

وقال إلى أن تحول الرياضة من هواية فردية إلى عمل مؤسسي، يحمل هدف اجتماعي نبيل، يجعل أي شخص يفخر بما يقوم به هؤلاء الأشخاص، وبالأخص من هم خلف الكواليس.

وواصل المعتوق حديثه عن الدورة، قائلا: ”لا شك بأن التطور في هذه الدورة هو عمل تراكمي بين سنة واخرى، وانا واثق جدا، بأن المنظمين هم أشخاص يتعلمون من الدروس والأخطاء التي وقعت في الأعوام الماضية، فعندما يتحول العمل من عمل فردي إلى عمل جماعي مؤسسي، يصبح عمل تراكمي، وهو من يطور الدورة للأفضل، خلال القادم من السنين“.

ووجه المعتوق في ختام حديثه، نصيحة إلى اللجنة المنظمة، يدعوهم فيها إلى الحرص على سماع أراء الجمهور المحايد، المتواجد بشكل أكبر في فعاليات المهرجان ووضع كل الاقتراحات المقدمة من قبلهم نصب أعينهم، من أجل تطوير هذه الدورة.

واكد على وجوب أن يكون هدفهم الأسمى هو الانتقال من مستوى حسن إلى أحسن، وأن لا يكتفوا بما يصلون إليه، فعندما يبدأ الانسان في الاكتفاء، تكون البداية الحقيقية لانحداره.