آخر تحديث: 24 / 5 / 2019م - 9:48 م  بتوقيت مكة المكرمة

التدين بين المظهر والجوهر.. جديد الشيخ الصفار

جهينة الإخبارية مكتب الشيخ حسن الصفار

الكتاب: التدين بين المظهر والجوهر
المؤلف: حسن بن موسى الصفار
الناشر: دار أطياف للنشر والتوزيع - القطيف، السعودية
الطبعة الأولى: 2012م عدد الصفحات 72 صفحة

يكتفي بعض الناس من الدين بمظاهر عبادية وممارسات شعائرية، دون أن يتوجهوا إلى الثروة الروحية العظيمة، والمخزون القيمي الكبير في الدين.

وإلى ذلك يشير الشيخ الصفار في اصداره الجديد «التدين بين المظهر والجوهر» فإن "الدين قيم ومبادئ يؤمن بها الإنسان لتقود حياته، وليس مجرد معتقدات نظرية ينطوي عليها قلبه، ولا مجرد ممارسات طقوسية يعتاد اداءها والقيام بها".

هذا التدين ينعكس على الإنسان المتدين فيمنحه اطمئنانا نفسيا، "حيث يعتقد المتدين بإله قادر حكيم، يسيّر شؤونه وشؤون الكون والحياة" فتمتلئ نفسه ثقة بربه وتوكلا عليه، فيصبح قوي الجنان، صامدا أمام المشاكل والتحديات.

كما أن لهذا التدين انعكاساً آخر في السلوك، فالملتزم دينياً ـ حسب الشيخ الصفار ـ حسن السيرة والسلوك، "حيث ينطلق المتدين في أقواله وأفعاله وممارساته ومواقفه من قيم الحق والعدل والإحسان، ويتوخى رضا الله سبحانه، ويتجنب ما يسخطه".

جاءت عناوين الكتاب كالتالي:

- الفراغ الروحي: قلق واضطراب.
- تجليات الالتزام الديني.
- التربية على محبة الناس.
- رعاية النظام والقانون.
- رؤية شرعية حول تساهل الموظفين.
- المؤسسات الصحية وخطورة المسؤولية.
- الانحراف: أسباب وحلول.

لقراءة الكتاب: التدين بين المظهر والجوهر