آخر تحديث: 19 / 11 / 2018م - 2:38 م  بتوقيت مكة المكرمة

3 شعراء يشاركون في الأمسية العربية الثانية بثقافة الدمام

جهينة الإخبارية

استضاف البرنامج الثقافي بجمعية الثقافة والفنون بالدمام كل من: الشاعر السعودي عبدالمحسن الشهري والشاعر المصري مصطفى الكحلاوي والشاعرة السورية فايزة هويدي في أمسيته الشعرية الثانية أمس الإثنين.

فيما أدار الأمسية الشاعر الاردني عبدالله الرفاعي الذي قدم نبذة تعريفية عن ضيوف الأمسية، وقال: الأمسية الشعرية العربية الثانية تجمع الفن والإبداع من خلال شعراء تنقلوا في لغاتهم وصورهم الشعرية لينيروا طريقهم لمن يبصر ماضيهم.

بعدها فسح الرفاعي المجال لضيوف الأمسية التي قسمت لثلاث جولات، انطلقت بقصائد منتقاه مع الشاعر المصري مصطفى الكحلاوي الذي تلا قصائد ”الوقت الضائع“ و”قصة حب لم تكتمل“ و”أغلى الناس“ التي قال فيها:

يا من في القلب تربعت

وسكنت عيوني وأنفاسي

ادمنتك حقا ملهمتي

وجعلتك دوما قداسي

بعد ذلك، شاركت الشاعرة السورية فايزة هويدي بمجموعة من القصائد بعد أن قدمت كلمات شكر للمملكة التي احتضنتها وأسرتها بعد ان هجروا قسرا من وطنهم.

وألقت هويدي قصائد ”ولى زمانا“ و”ابجدية الورود“ و”كيف القاك“، التي قالت فيها:

حين يحين اللقاء

سيلفني الخوف

وتتقمصني الدموع

سأسقط غيمة على جدار الأحزان

وأقف على عتبات التمني

بعدها قدم الشاعر السعودي عبدالمحسن الشهري عدد من القصائد ذاكرا بعض الاحداث التي رافقت كتابة تلك القصائد.

وقرأ الشهري قصائد ”صاحب القلم“ و”يا أيها البدر“ و”فراشات حول مصباح“، التي قال فيها:

جفاء أم به عتب وسكر أم به وصب

هتفت بحسنه عجبا فزاد لعجبه العجب

يناجي دمعه ليلا من الآهات ينسكب

فيدنو حين أغفله وينأى حين أقترب

وفي الجولة الثانية، القى الشاعر مصطفى الكحلاوي مجموعة من القصائد القصيرة وهي: ”دعيني“ و”عشق“ و”اقاومها“ و”لا تسأليني“ و”العجز“ و”أدمنت عشقك“.

فيما القت الشاعرة فايزة هويدي قصائد: ”بوح“ و”لابد من الحلم الاخير“ و”شكى الفرات“.

كما شارك الشاعر عبدالمحسن الشهري بقصائد ”اقل اللوم“ و”تغافلتني نظراته“ و”أعذريني جدتي“ وقال فيها:

أعذريني جدتي قد خانني لحن القصيد

وعزائي أنني أودعته نبض الوريد

هل سلت نفسي لعذر أو تناهت في الصدود

او توارت في حياء واستذلت في القيود

وفي الجولة الثالثة والاخيرة طرح الكحلاوي اربعة قصائد قصيرة: ”لا تنكري عشقي“ و”اقسمت ياقمري“ و”اخفيت عشقي“ و”لا تنتظريني فلن ارجع“.

فيما شاركت الهويدي بثلاث قطع هي: ”غروب“ و”متناقضات“ و”تصاحبني انت كظلي“.

وختم الشهري الجولة بقصائد: ”اشرت إليه بيدي“ و”حطت بالقرب مني“ و”عهد الوداد“ و”هذا طريقي“ و”صريع البين“.