آخر تحديث: 17 / 6 / 2019م - 12:13 ص  بتوقيت مكة المكرمة

مركز مكفوفين بالقطيف يقيم مهرجاناً لمكافحة العمى والعناية بالعيون

جهينة الإخبارية

يطلق مركز رعاية المكفوفين في القطيف، بعد نحو ثلاثة أسابيع، مهرجاناً توعوياً هو الأول لمكافحة العمى ونشر الوعي الصحي للعناية في العيون، وذلك بمناسبة «يوم البصر العالمي»، الذي يحتفل به العالم سنوياً في الثاني من شهر تشرين الأول (أكتوبر) من كل عام.

وتركز فعاليات المهرجان بحسب القائمين عليه، على التوعية بأهمية العناية في البصر، والوقاية من العمى، إضافة إلى مناشط وفعاليات مختلفة، تقام على مدار يومين، في صالة الملك عبدالله الوطنية في القديح.

وقال منسق المركز علي آل غروي: إن الهدف من إقامة المهرجان نشر الوعي الصحي حول آليات العناية في العيون، والتوعية بأهمية البصر وطرق الوقاية من الأمراض، وإطلاع المجتمع على المؤسسات العاملة في مجال العيون وكيفية الإفادة منها، وكذلك التوعية بثقافة المكفوفين.

والتعريف بدور المركز في المجتمع، وتوعيته بدور برامج الدمج الخاصة المكفوفين، وتفعيل دور المؤسسات العاملة في المناشط الاجتماعية.

واستعرض آل غزوي للزميل شمس علي بصحيفة الحياة بعض الفعاليات التي ستقام، مثل: «أركان خاصة بالمستشفيات والمراكز، ومسابقات موجهة للكبار والصغار، تركز على حاسة البصر، إضافة إلى عرض أفلام، وإجراء فحص للنظر، وتقديم للاستشارات الطبية».

لافتاً إلى أن «مسار التوجه والحركة سيكون محاكاة لبيئة الكفيف».

متوقعاً أن تصل كلفة إقامة المهرجان إلى 310 آلاف ريال.

وأبان أنه سيتم السحب على جوائز وهدايا، تتضمن سيارة وجوائز قيمة أخرى. ونوه إلى أن الفترة الصباحية ستكون مخصصة للطلاب والطالبات ورياض الأطفال، فيما المسائية للعائلات.

معدداً بعض الجهات المتوقع مشاركتها في المهرجان، ومنها جمعيات المكفوفين في المملكة، ومستشفيات العيون التخصصية، وعيادات العيون.

إضافة إلى إدارات التوعية الصحية في إدارة الشؤون الصحية في المنطقة الشرقية، وإدارة الصحة المدرسية، والشركات والمؤسسات المتخصصة في البصريات.