آخر تحديث: 17 / 6 / 2019م - 12:13 ص  بتوقيت مكة المكرمة

ما رأته شجعها على الانضمام للكوادر

زائرة لمهرجان الدوخلة تحتفي بكوادر المهرجان بإقامة حفل عشاء لهم

جهينة الإخبارية اللجنة الاعلامية
مشاركات في مهرجان الدوخلة
مشاركات في مهرجان الدوخلة

 بعد الاحتفالية المميزة والمفاجئة التي أقامتها إدارة مهرجان الدوخلة الأسبوع الماضي للكوادر العاملين للمهرجان الذي سينطلق بعد 3 أسابيع من الآن، فاجأت إحدى زائرات المهرجان الكوادر العاملين بالمهرجان وذلك بإقامة حفل عشاء كبير لهم نظير سهرهم وتفانيهم في العمل طوال ساعات اليوم.

لم تكن خلود الدرويش والتي جاءت من مدينة الخبر قاصدة شاطئ سنابس قبل سنتين من الآن لزيارة مهرجان الدوخلة الخامس. لم تكن تتوقع أنها ستكون إحدى المتطوعات في مهرجان الدوخلة الوطني السابع.

تقول خلود: "أبهرني ما رأيت من عمل متقن في المهرجان وشعرت بالاعتزاز والفخر عندما علمت أن المهرجان يبنى ويشيد ويدار بأيدي متطوعين آمنوا بضرورة العطاء لمجتمعهم بتفاني دون انتظار مقابل، كان هدفهم من وراء بذل الوقت والجهد، والتضحية بالتزامات أخرى مع أسرهم وأعمالهم الخاصة إدخال السعادة على قلوب زائريهم، فشعرت أن من يعمل بهذه الأهداف السامية يستحق أن يقابله الآخرون بالمثل، ومن هنا جاءت فكرة إقامة مأدبة عشاء لكوادر الدوخلة المتطوعين في عطلة نهاية الأسبوع الماضي لأنني أعدّهم جميعا أخوة لي"

وفاجأتنا خلود بأنها هذا العام إحدى متطوعات مهرجان الدوخلة 7 حيث تعمل في لجنة التسويق، وأضافت  "تشرفت بالانضمام لكوادر المهرجان وبأن أكون فردا من مجتمع يحب ويقدّر العمل التطوعي الجماعي وهو ما لم أره في مكان آخر. وعندما يكون المرء وسط بيئة ومجتمع يعطي بهذا القدر من السخاء فلا بد أن أقابل العطاء بالعطاء وأقدّم أجمل ما عندي"

وترى خلود بأن رسم الابتسامة على وجوه الآخرين يوصل المتطوعين لمرحلة من الرضا لا يمكن قياسها بأي مقابل مادي، فهي لا تقدر بثمن.