آخر تحديث: 28 / 10 / 2020م - 9:21 م

إضاءات في مقالة «11»

ياسين آل خليل

«أن تكون مسترخيا، في سلام مع نفسك، واثقا، وعاطفيًا محايدا، ومتحررا - هذه هي مفاتيح الأداء الناجح في كل شيء تقريبًا». واين دبليو داير، مؤلف ومتحدث تحفيزي أمريكي

«لا أحد، ولا مكان، ولا شيء لديه نفوذ علينا، لأننا في أذهاننا نحن المفكرون الوحيدون. عندما نخلق السلام والوئام والتوازن في أذهاننا، سنجده في حياتنا». لويز إل. هامي، مؤلفة تحفيزية أمريكية.

«علينا أن نُدَرِّب عقولنا على مُعالجة أمور الحياة على فطرتها، لا كما تهوى أنفسنا. علينا أن نُسَلّم بالحاضر وأن نترك الماضي جانبًا ونتحلى بإيمان راسخ بأن المستقبل يُخبّئ لنا الكثير من الخير». هذا مقطع من مقالة حملت عنوان ”سلامنا الداخلي“

«لا الإيمان بالسلام وحده كافٍ ولا الحديث عنه يجعله واقعًا ملموسًا، إذا لم نجعل من ذلك السلام عُنصرًا أساسيًّا في تعاملاتنا بمجملها، صغيرها وكبيرها». هذا مقطع آخر من نفس المقالة، أما إذا أحببتم قراءة ما تبقى من المقالة فيمكنكم نقر هذا الرابط بسلام:

«حتى الحياة لا يمكن أن تتحقق بدون قدر من الظَلام، وكلمة السعادة تفقد معناها إذا لم يُوازنها الحُزْنْ. من الأفضل أن تأخذ الأشياء كيفما تأتي مع الصبر ورباطة الجأش». كارل يونغ طبيب نفسي سويسري، مؤسس علم النفس التحليلي.

«لا يمكننا السيطرة على العالم، نحن بالكاد يُمكننا التحكم في رُدُود أفعالنا تجاهه. السعادة إلى حَدٍّ كبير، هي اختيار وليس حَقًا أو استحقاقا». ديفيد سي هيل كاتب ومنتج أفلام. أما أشهر أفلامه، ”رصاصة الوقت - The Bullet of Time“.

«لا يمكنك تحقيق السعادة الحقيقية دُون أن تُخْلي ساحتك من العوائق التي تسرق كل لحظة من شأنها إدخال السُرور والبهجة على نفسك. هذه العملية قد تَطُول بعض الوقت، لكن بدونها لن تتمكن من تحقيق هدفك. ما أن تبدأ، عليك أن تضع في الحسبان بأن هذا عمل ونشاط لا يتوقف بعد يوم أو يومين، بل عمل مستمر ينتهي بانتهاء المهمة والتأكد من أن كل شيئ بَدَأ يسري في الإتجاه الصحيح». هذه فقرة من مقالة حملت عنوان ”للسعادة عوائق ولصوص“

«أنت لست بأكثر من إنسان مُعرَّض للخطأ في أي وقت، فلا تُشغل بالك بأن تكون كاملًا مُكمَّلًا. تقبّل حقيقة أنه لا بأس أن تكون على خطأ وأنه لا عيب في الإعتراف بذلك. إذا كنت لا تضع أهمية كبيرة لنفسك، فكيف تتوقع أن تُحْدث أي تغيير إيجابي في ذاتك». هذا مقطع آخر من نفس المقالة، ولقراءتها كاملة، تفضلوا مشكورين بزيارة الرابط.