آخر تحديث: 27 / 11 / 2020م - 2:04 ص

«نيوم» ونقاط اقتصادية

الدكتور إحسان علي بوحليقة * صحيفة الاقتصادية

قبل ثلاثة أعوام خرج حلم ”نيوم“ للعلن في مؤتمر ”مبادرة مستقبل الاستثمار“، ضمن سياق واضح لتحقيق ”رؤية 2030“ وفي تطلع يتجاوز المعتاد. وكانت في ذلك اليوم، مشاركة مشهودة لولي العهد الأمير محمد بن سلمان، في اليوم الأول من انعقاد المؤتمر، حينما حملت مشاركة ولي العهد جملة مبادرات، أتناول فيما يلي جوانب للاقتصادي منها طلبا للتحديد:

1. تأكيد الالتزام بتعاليم الإسلام السمحة كنهج وتوجه، بما يعني ذلك من انفتاح على العالم وتقبل الآخر.

2. الإصرار على تنفيذ ”رؤية 2030“، التي كان قد أعلنها قبل العام بعده خريطة الطريق التي ستتبع.

3. توجه واضح وجريء وبلا تردد لاستخراج القوة الاستثمارية الكامنة في جوف الاقتصاد السعودي، من خلال استظهار ”المزايا النسبية“، التي لم تستغل ولم ينظر إليها من قبل، ودلالة على ذلك اختيار جزء عزيز من أرض السعودية، لكنه ناء وخال تقريبا من التنمية، ليكون مرتكزا، بل رأس حربة لتحقيق تنويع الاقتصاد الوطني بمنظور جديد كليا ”نيوم“.

4. تأكيد التوجه نحو شباب الوطن بعده ينبوع قوته وعنفوانه ومستودع مستقبله، وأن هدف ”الرؤية“ الذهاب إلى المستقبل.

5. إعلان المشروع الحلم، مشروع نيوم، بعده مشروعا للحالمين، لكن المصرين على تخطي تحدي الوقت لتحقيق حلمهم.

6. بيان أن التنمية الاجتماعية وتوليد القيمة الاقتصادية لن ينحصرا في مناطق معدودة من مناطق المملكة، فكما أن منطقة تبوك ستحتضن مشروعي البحر الأحمر ونيوم، كذلك المناطق الأخرى ستحظى بمشروع واحد من الوزن الثقيل، على أقل تقدير.

سأكتفي بهذه النقاط لأقول، إن تنفيذ الحلم بدأ حال إعلانه، وكما يعلن، فالعمل على قدم وساق لإنشاء حاضرة متقدمة من الحواضر التي يعول عليها لتجلب المستقبل إلينا جلبا قويا، ليس فقط من خلال توظيف تقنيات الروبوت والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء لمصلحة مشروع نيوم، بل كذلك لتطول قطاع الزراعة بما يعد تعزيزا مهما للأمن الغذائي للمملكة، فقد سبق أن اتجه التفكير إلى شراء أراض في الخارج وجلب محاصيلها إلى الأراضي السعودية، وها نحن أمام وضع جديد يصنعه مشروع نيوم، يتعلق بأمور عديدة جديدة، تتعلق بالتقنية والطاقة النظيفة، وتتعلق كذلك بقطاعات اقتصادية متعددة تولد قيمة مضافة بطرق غير معهودة. إذن، في الذكرى الثالثة لإعلان ”نيوم“، ما زال تنويع الاقتصاد حاضرا، وما برحت عجلة ”الرؤية“ ببرامجها تسير نحو تحقيق تطلعات تجلب لنا المزايا تباعا.

رئيس مركز جواثا الاستشاري
مؤسس شركة وطن للاستثمار