آخر تحديث: 21 / 4 / 2021م - 11:16 م

مرشد طلابي يحذر من ”المواقف الصادمة“ على ”النمو النفسي“ للأبناء

جهينة الإخبارية سوزان الرمضان - الدمام

حذر المتخصص في علم النفس كميل العباد من أثر «المواقف الصادمة» على «النمو النفسي والإجتماعي للأبناء».

وبين في أمسية ”المواقف الصادمة وآثارها على أبنائنا“ التي قدمها مؤخراً عن بُعد، ما يعنيه الموقف الصادم من ”تهديد لذات الطفل“.

وأوضح أن الأبناء يتعرضون لها غالباً من البيئة الإجتماعية المحيطة كالأهل والأقارب والمدرسة.

ولفت إلى بعض المظاهر التي تطرأ على الطفل حين تعرضه للصدمة من الإنزواء، والتأخر الدراسي، والشعور بالدونية.

وأشار إلى تأثير ”الفروق الفردية“ في التعامل مع تلك المواقف لاختلاف طريقة التفكير والمدركات فالبعض يتجاوزها سريعاً ولديه قدرة على التعامل معها ومعالجتها، وتأخذ لدى البعض مدة طويلة وتلاحظ على سلوكهم كالرغبة في البقاء لوحدهم، والإلتصاق بالأهل، وعدم التفاعل في المدرسة.

وضرب مثل بمشاهدة الطفل فيلم مخيف تجري أحداثه في الظلام، أو عند انطفاء الكهرباء في المنزل وتعامل الأهل معها بشكل خاطئ كالصراخ وإظهار الفزع، مشيراً إلى ”آليات التعامل“ عند الأبناء وعامة الناس عند التعرض للصدمة وتساعد على استمرار الحكم الخاطئ لديهم من ”المتاحية والتمثيلية والتخيل“.

وتابع: إن الطفل يحتضن الفكرة ويزداد خوفه مع الوقت كالخوف من الظلام، وقد يرفض النوم لوحده، ويلتصق بالوالدين أو الإخوة عند الخروج، ويتخيل وجود أشباح، وسيناريوهات غير واقعية.

وعدد بعض المواقف الصادمة التي يتعرض لها الطفل في المنزل من ”انتقاد أفكاره والإستخاف بها، انتقاد سلوكه بوجود إخوته، وصفه بألفاظ سلبية عند فشله في أداء مهمة، التفضيل والتمييز بين الأبناء، فقد أحد أفراد المنزل، استخدام السلطة والتخويف بالعقاب، التوبيخ بالمعاقبة القاسية“.

وأشار إلى ما قد يتعرض له من مواقف عند الأقارب وبالمدرسة في ”المقارنة بينه وبين أبناء الخالة والعمة، التفضيل والتمييز بين الأقرباء، الإستخفاف بالأفكار والتسبب بإحراجه والإستهزاء به، التعرض للضرب، عدم السماح له بالمشاركة في المجموعة واللعب والضحك عليه عندما يجيب خطأ“.

وذكر انه لعلاج المواقف الصادمة فمن الأفضل العودة إلى الحادث الأول الذي تسبب بذلك، والتأثير في ثلاثي ”الأفكار والإنفعالات والسلوك“ بتحسين طريقة تفكيره، تخفيف حدة الإنفعالات، ليقوم السلوك بدوره في التكيف ويتغلب على الموقف.

يشار إلى أن كميل العباد مرشد طلابي لمرحلة الثانوية، متخصص في علم النفس التربوي التطوري، وطالب ماجستير بجامعة الملك سعود.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
مهند
[ القطيف ]: 5 / 4 / 2021م - 4:41 م
المحاضرة نظمها مركز رفاه للارشاد الاسري . والفيديو موجود باليوتيوب لمن اراد المتابعة