آخر تحديث: 25 / 6 / 2021م - 7:34 ص

تدريب مستفيدي ”بناء“ على إدارة الضغوط وتمارين الاسترخاء

جهينة الإخبارية فاطمة الصفواني - الدمام

بمجموعة من التساؤلات، انطلقت الورش التدريبية لمستفيدي برنامج الرعاية والتأهيل ”بناء“، في يومها الثاني، والتي قدمتها عضو برنامج الرعاية والتأهيل ”بناء“ الأخصائية النفسية باسمة البشراوي.

إدارة الوقت

وتناولت أهمية الوقت وكيفية إدارة الأولويات للحياة اليومية وتنظيمها في الورشة التدريبية التي قدمتها للمستفيدين، مؤكدة استغلال الوقت وإدارته بشكل خاص بعد الإفراج، من خلال التخطيط السليم الذي يسهم في تسهيل الأمور الحياتية المختلفة.

ترتيب الأوليات

وأكدت أهمية التقييم للإنجازات بما يعيد ترتيب الأوليات وفق واقع مدروس، وتناولت خلال الورشة عدة محاور، من بينها احترام الوقت، وتكوين الذات، والنظر إلى الأعمال المنجزة، ومدى تحقيق الأهداف التي يطمح لها كل فرد من خلال حب الذات بشكل متوازن.

حقائق علمية

وتطرقت البشراوي إلى حقائق علمية في مجال إدارة الوقت وتحديد الأولويات، ووجهت من خلال الورشة التدريب رسالة للمستفيدين، بأنه ينبغي السعي بجدية حول تحقيق الأهداف من خلال مجموعة من المراحل المنظمة والمخطط لها لتحقيق الأهداف المنشودة.

إعادة تقييم

وأشارت إلى أن الفرصة سانحة لخوض تجربة حقيقة وصياغة حياتية جديدة من خلال توسيع الادراك لإعادة التقييم.

ضغوط الحياة

من جانب آخر، بين عضو اللجنة الاستشارية في برنامج الرعاية والتأهيل ”بناء“ الأستاذ المساعد في علم الاجتماع الجنائي بجامعة الملك فيصل الدكتور أحمد فاضل الغامدي أن إدارة الوقت تسهم في التخفيف من ضغوط الحياة، وتنظم الوقت بشكل متكامل.

مواضيع مهمة

وأشار إلى أن أهمية إدارة الوقت تنبع من خلال المواضيع المهمة في حياة كل إنسان وأن الاهتمام بها يحقق الأهداف المنشودة على المستوى الذاتي والاجتماعي من خلال رباعية التخطيط والتنظيم والتوجيه والتقييم وأن من الواجب على الفرد العمل بكفاءة للاستفادة القصوى من الوقت.

ضغوط الحياة

واستمرت الورش متواصلة بمهارات التغلب على ضغوط الحياة التي قدمها عضو برنامج الرعاية والتأهيل ”بناء“ الاخصائي النفسي خالد مريط الذي قدم بعض التدريبات التطبيقية التي تخدم تخفيف الضغوط.

ضغوط واقعية

وشدد على أن هناك بعض الضغوط الإيجابية التي تمثل حقيقة واقعية بأنه لا يوجد إنسان محصن من الضغوط ولكن يمكن إدارة الضغوط واستثمارها لصالح الإنسانز

كما تناول مريط مجموعة من المحاور أبرزها كيفية مصادرة الضغوط وعمل الاسترخاء والتعرف على دورة حياة الضغوط التي يمر بها الانسان.

دورات وورش

من ناحيته، أكد احد مستفيدي البرنامج على أهمية مثل هذه الدورات والورش التدريبية التي أسهمت في علاج التوتر والتعرف على آلية التخلص من الضغوط، مؤكدًا استفادته من الدورات التطبيقية التي تم تقديمها خلال الورش التدريبية.